نفاج

نفاج

مساحة للوصل ونفاج نفتحه..بيننا جميعا وعبره..نحكي.. نتواصل..نتعارف..نتآلف..لنكون معا..نهر الحياة الخالد

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» أفضل وأسهل وأكثر أنواع التجارة ربحية على الإطلاق أمان 100%
الإثنين فبراير 02, 2015 6:27 am من طرف الأميرلاي

» بستـــأذنك...
الخميس يوليو 03, 2014 8:08 pm من طرف الشاعر السماني حسن

» عاش من شافك
الثلاثاء يونيو 17, 2014 3:16 pm من طرف hamadvip

» ابدأ دخولك بالصلاة علي النبي (صلي الله عليه وسلم)
الثلاثاء يونيو 17, 2014 3:11 pm من طرف hamadvip

»  كيف يفكر الرجل ؟؟ وكيف تفكر المرأه ؟؟
الإثنين يونيو 16, 2014 1:00 pm من طرف hamadvip

» قصيدة جديدة ........ دنيا
الإثنين يونيو 16, 2014 12:53 pm من طرف hamadvip

» طيارة جات بي فوق .......... قصيدة جديده لهاشم صديق .. حفظه الله
الإثنين يونيو 16, 2014 12:49 pm من طرف hamadvip

» عشة أم حجل - هاشم صديق
الإثنين يونيو 16, 2014 12:47 pm من طرف hamadvip

» هاشم صديق - ما جاب المطر بنزين
الثلاثاء يونيو 10, 2014 5:41 am من طرف عثمان تباكي


    هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    شاطر
    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 1:33 am

    بين النيل وحمد النيل

    إتوهـــطّت
    في قــد الإبره
    إتمــددت
    خَــلفـــت الصبر
    كراع في كراع
    حـلفت أعضّي
    الحُـــزن الحـنضل
    لا أتلفــّت
    لا أتفـتت
    لا أتبـاع .

    في قــد الإبـره
    حرثـت زرعـت
    مُــطُـرق نـخــلة
    كِبـرت طـالت
    صبحت تمـره.

    حرثـت زرعـــت
    كــمـان قطعـية
    بنيـت و عـرشـت
    عـديل قــطـية
    وكان غــير الله
    في زول زارعـني
    يــجـي يقـلعـني
    وكان سـلطـان
    أو والـي معـالي
    عـصر في إيـدي
    فرح أو دهـــشه
    كــراني و غـــشّ
    اليـجـي يمسكـني
    من الايــد
    البتـوجعــني
    الله نحــتنـي
    وكرمـو وســيع
    من طـين ســوداني
    في مجري الســـــيل
    ومما قمت
    فتحــت

    وشفــت الـنـور
    وقـف بيـتنــا
    عـــديل مســتور
    بين النيــل
    وحمــد النيــل
    في نـص السـكــة
    بــس بالضبـط
    تقــول قاســوها
    بالميــللي
    تقـول حسـبوها
    بوصة وســنت .

    يوماتـي الشمـس
    تطلـع
    صـبيـة وخــيل
    ويومــاتي الشمــس
    تشهـــق
    تقــع بي طــولها
    جــوه الليل
    ممـا قمـت
    عـارف الدنيـا
    تبـدا شــروق
    وعــارف الرحــلة
    شــيلها تقــيل
    وفــاهم الدنيـا
    يوم بتمــيل
    وتمـدد في حمد النيــل .

    واتعلمـت
    من النيــل
    وحمــد النيــل
    أهــرول
    بين شــروق
    وغــروب
    وصــبر أيـوب
    عـــذاب الرحــلة
    نار وخطــوب
    شـيتاً أعافــر
    فيهــو بي إيـدي
    وشيتاً بالقــدر مكتــوب .

    ويامـا جــروح
    أبــت ما تروح
    ويـاما أزاي
    صــبح ضُـلي
    يزازي معــاي
    ويامـا النار
    سـقت للروح
    ومن جنـي
    أبـل قلـمي
    في دم جــرحي
    أشــخـبط للفـرح
    في لــوح
    وامــد للساني
    للهــدّانـي
    وأضــحك
    والعمــر مضـبوح
    واعافــر
    في الرياح صـابر
    أدندن بالألـم
    مشــروح
    أفرتــق
    لي زرار صـدري
    واقــول لعــدوي
    تعــال بارز
    لهــب غبــني
    والشــاريني
    والبايعــني
    يمســكني
    من الإيـــــد
    البتــوجعــني
    والـزارعــني
    غــير الله
    يا طـمـباره
    يقلعــني .

    مما قمــت
    قرص الشمــس
    بـيـطلع
    بين جبـين
    النيـــل
    وفي الآخر
    بيــدخل
    جوه بـيـر الليــل
    ينــوم حـبه
    ويطلــع تانــي
    من بــدري
    يوشوش
    في رموش عينــي
    يتـــــبتـــــب بالشعاع
    حــاني
    علــي أوتــار
    شغــاف صــدري
    أقــوم أزرع
    جــروف عمــري
    واشــد الحيــل
    أباري الشمــس
    من النيــل
    لحمــد النيــل.

    أيا حــزني
    يا ضــلي المــلازمني
    ويا كفــوة
    رمــاح الفجعــة
    في ظــني
    ويا مُــترار
    حــداد القنــجة
    في مــأتم
    برق وطــني
    ويا جــني المشــتت
    في الــورق تيــراب
    يا نبتــاً حــلف
    ما يســقي عــودو
    ســراب
    ولا يــرزف
    دمــع كضــاب
    ورغــم الحربــة
    والنشــاب
    بفــتش
    في تبــن عمــري
    عن الضحــكة
    وعن الأصحــاب
    منــاديل الــورق
    كمــلت
    من جــدول
    مطــر وجعــي
    ولا إتبـــــــل
    يوم مــنديل
    ولا اتقـــــــّرح
    سنام ســفري
    بحمــل الشــيلة
    والتنــكيل .

    لا اتنابــرت
    في فد يــوم
    أدق صــدري
    واقول يانــي
    ولا نقــّــــزت
    واتشــابرت
    لي لافتــات
    ولا ألقـــاب
    ولا أحــزاب
    بطول عمــري .

    لا اتوســـلت
    لي غافــلة
    ولا عيـنــي
    بقت غافـــلة
    ولا طأطأت
    غير لـي الله
    غير الشعــب
    أجــلبق
    في جــداول الحــب
    واسـبّح للرحيــم
    الــرب
    ولا اتجــرست
    يوم شــالوني
    - زي يوســف -
    ايد ناســي
    أسف جــدعونــي
    جــوه الجــب .

    اتعــذبت
    بالطمبــارا
    والشمشــارا
    واتقلــبت
    في صــاجاً
    لهــيبو حقــاره
    لا فــترت
    رمــاح وطنــي
    ولا سابتنــي
    مافيــا ( سفــارة)
    حــت إن جـيت
    أونــس ناسـي
    في غــربه
    واحجيــهم
    بــجرح النــاس
    وحــال دارهــم
    ونعــل الوالــي
    والحــراس
    وســم السلطــة
    والكــربه
    ألاقــي المافيــا
    جــاريه
    ورايــا
    سفــارة مــِرايا
    وش السلطــه
    والحــاحــايا
    ناس ( حســونه)
    (ود الـــدايه)
    والطمــبارا
    بي نُـقـــارا
    حجــار الكــضبه
    والكسّــارا
    ناس عــدمو
    الضمير ودبــارا
    حجــاهم طــقّ
    من ( مــروي )
    ولي ( بــارا )
    مســاكين الرجــال
    بين بين
    تقارير الكضــب
    تلقــين
    وسب الشٌــرفا
    باســم الدين
    والإرهــــاب
    بـُحــمرة عــين
    وجــدع السُــتره
    لبـس الشــين
    خســـــــارة
    خســــــــارة .

    مما قمــت
    فتحــت
    وقـف بيتـنـا
    بين النــور
    ووش الســور
    طــيــن منخــور
    يومــاتي
    الشمــس تطلــع
    يومــاتي
    الأرض بــتـدور
    جراح بتقـيف
    جــراح بتغــور
    أماني تجــي
    أماني تغــيب
    ظلال ترمـي
    ظلال بتشـيب
    صباح يطلــع
    ضٌهر يضلع
    ومــوت في مــغيب .

    ما لّفـّـت
    شمس يومـاً
    و جات بالعكـس
    ولا ليلاً بــرك
    في الرحـــله
    يوم بالدس
    ولا كمل العشــم
    في بــكره
    ضــاع الحــس
    يومــاتي الأرض
    بــتدور
    ولو طــال العمــر
    يقصــر
    ويوم لا بــُد
    بجــيكا الـدور
    بس يا زول
    تموت واقف
    متل نيمـتك
    تمــوت مســتور
    لا تدخــل
    في ســوق الطــاغـيه
    كــوم للبيــع
    ولا تهــاتي
    في نـار غُــبنك
    تفتــش لي نصـير
    ووجـــيع
    براك عــارف
    براك شــايف
    قــد الأبــره
    كـون ووسيـع .

    إتعــلمت
    من ضـيقك
    تمــد رجـليك
    وتتمـّـطــا
    لا تدنقــر لجــاه
    سلطــان
    ولا تصنقّــع
    لوش يافطــه
    شوف بعيــونك
    الدنيــا
    لا تعــاين
    بعــين الغــير
    وشــيل منّ الجــراب
    تمــرات
    ولا تفــتش
    للـبن الطــير
    وكـان كتّــف
    خطــاك والــي
    جــناح حــرفك
    كـبير وبطـير
    ولو ضاع
    في الطــريق
    اصحـاب
    وغــاب جــوه
    الرمـاد أحبـاب
    كفــاك
    سمــر الموســيقا
    رفــيق
    كفــاك
    حــبة ورق
    وكــتاب
    ورأس مرفـــوع
    في خــط الســير
    وريــد للــرب
    وشــوف وضــمير
    كفــاك حـُـزن
    الزمان المُــر
    يغــرد في الحـــروف
    تفســير .

    ( يا قابــض هــوي السكــين )
    وما مسكــين
    جــدعت وراكــا
    شــال الماضــي
    ما هّــماكا
    لو أوغــاد
    وكان هــمباتا
    لو اشباح غـجــر
    مسّــاكـا
    كتيــر قامــت
    حــداك صاخّه
    وناش ضــهرك
    هوي الكـنداكا
    والله معـاكا
    ما همــاكا
    تعــيش وتمــوت
    لا كســروك
    رمم تفـتيش
    لا سـاقوك
    غنـــم ابلـيس
    فقــير من كـــلْ
    نِــعَــم وريـاش
    غِــناك بنك الوطــن
    والنــاس
    جـعيص
    ما بعلـن التفـليس .

    دق ســدرك

    كأنك في زمان
    الحــب
    ولا اتـــفــلي
    شــعَــر في الوهَــدَه
    تتجـهجـه
    ولا تســلم
    لـُحـفـــَر السكــة
    والفجعــه
    وكـــت ساقـوك
    إيــديــن ناسـك
    متل يوســف
    أسف جــدعوكا
    جوه الجــب
    دق ســدرك
    عــديل وأهـتف
    أريـــد الله
    وأريــد الشعـب .
    واتعلمــت
    من النيـــــل
    وحمــد النيــــل
    أهـــرول
    بين شــروق
    وغــروب
    وصــبر أيـــوب
    وأتعــودت
    تقل الشيــل
    ألم وأقــلد
    في ضـيق صــدري
    وطــن مجــروح
    ويــرد الــــروح
    بمليــون مـيل .
    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 1:35 am

    عرضحالات شعبية (مونتاج قسري)

    أطول من السور
    القلم
    تعظيم سلام للكلمة
    لي إبل القصايد
    للحروف المابتسبّح
    (للمكوك)
    لي كل والي
    أكان ظلم
    تعظيم سلام
    لي(قبر أبويا)
    و(أمي آمنة)
    وللدروس الماخصوص
    للجمرة في بطن القدم
    أغظم من الوطن الوطن
    وأغلى الكنوز السُترة
    لو(حق الكفن)
    وأصدق من الفرح الألم
    ***
    غايبين في الزحمة
    اللخمة
    الطمع
    الصرع
    الونسة
    الكبسة
    الحُمى
    الغُمة
    الشهوة
    الشرقة
    السرقة
    وقل القوت
    أيامنا تقيف
    وعمرنا يفوت
    بيوتنا قبور
    وقبورنا بيوت
    سُكاتنا نضم
    ونضمنا سكوت
    نحلم بالرحمة
    رغيف ولحمة
    مكان في الصف
    قبال الزحمة
    ***
    سألتك ياوطن أرتاح
    فديتك ياوطن تسلم
    قريت في دفترك شجنك
    وذاكرت المعاني حكم
    مشيت بي قصتك للريح
    وشديت في مسارب الهم
    لقيت حالك سؤال محتار
    وجرحك من نقيحو نضم
    وتتعلم تغني غناك
    وفي حلقك غبار وألم
    وتتعلم تبارك النار
    وكت حلمك برد وأظلم
    وتتعلم تموت وتعيش
    كأنك حاجة ما بتكمل
    ولابتزيد ولابتتم
    ***
    زاحفين في العاصفة
    الراجفة
    الصاخّة
    الطاخّة
    النار
    التار
    الشك
    العك
    الفتر
    الكدر
    الزيف
    الجيف
    الشجن
    المحن
    وقل القوت
    عايشين في الوجع
    البدع
    الهوس
    الهلس
    مدن الموت
    ***
    بركة شيخنا
    تنجض لينا
    تمرنا و عيشنا
    بركة شيخنا
    ترخص فولنا
    رغيفنا و زيتنا
    بركة شيخنا
    تشيل دقداقنا
    تسفلت لينا
    مدنا و ريفنا
    بركة شيخنا
    تكب بنزينا
    سيوبر و عادة
    بركة شيخنا
    تعشي ولادنا
    الليلة جدادة
    بركة شيخنا
    توفر لينا
    لبن و لساتك
    بركة شيخنا
    تسعل لينا
    رغيف فنتاستيك
    مسكينة بلدنا
    شقاها لحافها
    و غيظها وسادة
    جروحها معادة
    بحكم العادة
    ***
    أشوفك بالعذاب مصقول
    و بي لهب الجروح مغسول
    و لسع لا سكت عرقك
    و لا فتّر شقاكا قدم
    سواعدك ضاربة
    فوق الريح
    و جرسك ديمة
    صوتو فسيح
    و نجمك في الأماسي
    علم
    سألتك يا وطن إرتاح
    فديتك يا وطن أسلم
    متين تلمس صوابعك
    قيف؟
    متين تعرف خلاصك
    كيف؟
    متين تفرح؟
    متين تنجم؟
    ***
    أحلامنا تطير
    تقع في البير
    عرقنا غزير
    وشقانا وفير
    و حصاد الرحلة
    تعيس و فقير
    صدورنا تولع
    من نار غيظنا
    عذابنا مساهر
    و تحتو حصير
    أيامنا مسيخة
    و حالها عسير
    و لاتنا ينقطو
    سمنة و نعمة
    و نحن ضلوعنا
    خطوطها حفير
    ***
    إنتظري
    إنتظري عينيك ما تغمض
    و دمك يسرح
    مجنون الليل
    البكتل وهجك
    و مجنون الكضب
    السّمو بينقح
    يا بنية إنتظري
    السور منخور
    من ساسو مرنّح
    و همبول الطاقية
    و كوم المافيا
    ستارهم بنزل
    فوق المسرح
    إنتظري عينيك محمومة
    سؤالها بيعذب
    و مصلوا بيجرح
    هتافك شال
    من غبن الحال
    رقرق بالضيم
    إتشكل غيم
    في الشارع جنح
    إنتظري
    اليل مدحور
    الطاغية بيغور
    و ينشق السور
    و الدنيا بتصبح
    ***
    غايبين في الوجع
    الطمع
    الشك
    العّك
    الكّد
    الجذب
    السبّ
    فرحنا خطب
    بكانا خطب
    كضبنا خطب
    صدقنا شرار
    مدنا حطب
    صدقنا شرار
    مدنا حطب
    ***
    فترنا من الخطب
    يا وليد
    من قل القرش في الإيد
    و من تعب الوقوف في الصف
    و من غبن الرصع بالكف
    و من حفر الدروب و اللف
    و من خط الحلم في الرف
    كل يوماً
    نقيحنا بيزيد
    دحين يا وليد
    هو كم دغشاً
    عشان نلاقاهو دافرنا
    و تعبنا شديد؟
    كم حولاً صيامنا صبر
    عشان يشرق هلال العيد؟
    آح ح يا وليد
    لا حتي الخبيز إنضاق
    و لا هدماً كسانا جديد
    ***
    أولاد الحلة
    إتلموا إتباروا
    وصفوا طبايعك
    و حلت الجلسة
    دسيت أوصافي
    عشان ما يقروا
    هوايا و سرّو
    و تبق النار في قلوبهم
    مغسة
    هواي كرهان
    في وصفك ديمة
    كلام الخطبا
    و مدح الخلفا
    هواي بالطين
    ممهور و محنن
    مرسوم بالنور
    في خاطر البسطا
    بيني و بينك
    إنشق الشارع
    و وقف الطاغية
    عرفت الطعم الكان
    ناقصني
    زمان ماكنت
    بعرف الدنيا
    الدنيا دي كانت
    طيبة و سمحة
    لا حسيت في بطن
    أقدامي
    بجمر الحاصل
    لأني فهمت
    الحد الفاصل
    و حسه الزمن
    إتفتح غبنو
    و شفت ضلامو
    و غدرو و سجنوا
    بديت إتعلم
    أغمس قلمي
    في دمع المُرة
    و أرسم طيرة
    طليقة و حرة
    ***
    غمّست الوتر
    الصابر فيكا
    و إتنسمت غبار
    إيديكا
    شالني الهم
    في الروح
    في الدم
    في النور
    في الضلمة
    في التيه
    في اللمة
    و لبست الريح
    طاقية و عمة
    إصبحت كبير
    بهويه و همة
    إتدردرت
    في درب الشمس
    التطلع حتة
    تغسل الجتة
    إتوترت
    جروح و صدام
    سكوت و كلام
    من كل مسام
    الشجن العام
    و لا نقنقت
    و لا إتجرست
    و لا إتفيك من ريد الأمة
    ***
    أطول من السور
    القلم
    تعظيم سلام للكلمة
    لي إبل القصايد
    للحروف المابتسبّح
    (للمكوك)
    لي كل والي
    أكان ظلم
    تعظيم سلام
    لي(قبر أبويا)
    و(أمي آمنة)
    وللدروس الماخصوص
    للجمرة في بطن القدم
    أغظم من الوطن الوطن
    وأغلى الكنوز السُترة
    لو(حق الكفن)
    وأصدق من الفرح الألم
    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 1:37 am

    يا عازة الصبر غربال

    يا عازه الصَبُر غربال
    مراجيح المديح والذم

    شن جاب المديح
    للذم؟!
    وشن دفن الفرح
    في الهم؟!
    وكيف ضاعت
    سبيبْة «الكيف»
    بأمر السيف
    في تبن «الكم»؟!!
    وشن خلّى العَشَم
    وهمين
    كراع في الغيب
    وإيد في الدم؟
    وكم زاجل
    ضهب في الريح
    وكم مرسال
    طواهو اليم؟
    كُت عشمان
    يهل فجراً
    أقول لعنيك
    بشارْة الخير
    كُل ما تبوس
    عيوني فَجُر
    - بعد لبّن -
    يغيب مني
    ويشيلو الطير
    وكلْ وطناً
    خريطتو خلاص
    يقع ويتماص
    بإييد الغير.
    وكل ورداً
    في سدر الناس
    يموت وينداس
    في وحل السير.
    وكلْ وتراً
    لهج انجاز
    ولى نبض الجروح
    انحاز
    طريقو سِدِر
    وسجنو شِبِر
    وحزنو سفير.
    حُزُن يابا
    حُزُن يمه
    حُزُن يا قوم.
    حُزُن راقد
    حُزُن بالكوم.
    ........
    حُزُن في صنة
    الدنيا
    حزن في «تيمة»
    الغنية
    حُزُن في سرحة
    في الحافلة.
    حزن في زفرة
    القافلة
    حزن في خشعة
    النافلة.
    حزن في بحّة
    الآذان.
    حُزُن في أنّة
    أمدرمان
    حُزُن في وحّة
    الخرطوم
    حُزُن يابا
    حُزُن يمه
    حُزُن بالكوم
    ......
    أريت لو الفرح
    في السوق
    وكان ريل الأمل
    مطلوق
    وكان جري الزمان
    ملحوق
    وكان في البال
    دُعاش وبروق
    وكان خاصمنا
    صوت البوم
    وباس عينينا
    ناي النوم.
    هاك منديل ورق
    لفّة
    لا مُزن الدموع
    كفّ
    ولا بحر العَرَق
    جفّ
    ولا كمل السعال
    خفّ
    ولا راح الطرش
    خلانا في زفه
    ولا خيلاً أصيل
    جازانا في اللفّة
    ولا حيلاً
    وقف ممشوق
    في وسط السوق
    وفي وش الكضب
    تَفّ.
    تسامحيني؟!
    نسيت وردك
    على رمل البوار
    والعك.
    وطشّ بهاك
    بين جن العُصار
    والسك.
    هوْ كان وطناً
    رهانو شمس
    وكان وعداً
    عليهو الرك
    وكان مجبول
    على الأوراد
    وكان إيمانو
    قاطْع الشك.
    منو الوداهو
    حد القيف
    وحشّ حشاهو
    بي حَدّ الكضب
    والسيف؟!
    وشن سوى الصباح
    مَغرب
    وأنسام الضلام
    تخويف
    وشن خلى الشرف
    طُرفه
    وكت عابن
    بنات الريف؟!
    وكيف يا بويا
    - في قبرك -
    يكون باطْن الحِكَم
    تزييفْ
    ويا يُمه الفَقُر
    قالّينا يضحك
    - كُر
    وكت صاهر
    عيون أم دُر
    ومدّ الإيد
    صبح تشريف.
    .......
    يِفَط يابا
    يِفَط يمه
    يِفَط بالكوم.
    ......
    حُزُن يابا
    حُزُن يمه
    حُزُن يا قوم.
    حُزُن مكتوب
    حُزُن مسموع
    حُزُن في الشوف
    حُزُن مرسوم
    .......
    حُزُن في الخوف
    حُزُن في الونسه
    والنظرة.
    حُزُن في الحلوه
    والمُره.
    حُزُن في سحنة
    البيبان
    حُزُن في نقرة
    الضيفان.
    حُزُن في زفرة
    الحيطان.
    حُزُن في الغيبة
    والرجعة
    حُزُن في العَكَره
    والنقعة.
    حُزُن في الرقدة
    والقعدة.
    حُزُن في الكَسْره
    في الفتحه.
    حُزُن في الضمه
    في الشدّه
    حُزُن في الشْوله
    في المدّه
    حُزُن في السكته
    في النُقطه
    .......
    لا الماضي
    هوْ صار فعلاً
    صمد فارع
    ولا الحاضر
    بقى مضارع
    ولا «سوف»
    بقت تصبيرة
    للشارع
    ولا «الانشاء»
    بقت قمراً
    أكيد طالع.
    «كان» غنانا
    في الحصه
    ولسه دَرِسْنَا
    في لسه.
    وبين الرجفه
    والزفه
    وقع قلب القلم
    مكسور
    وسال دمع الحِبِر
    مغبون
    من التاريخ
    من الجغرافيا
    والمافيا
    والخسه.
    هاك فنجان
    أمل قهوه
    غسلت هواك
    بي مطر الخريف
    المُر
    من لطعة لسان
    الناس
    ومن شُبهة
    ومن شهوة
    ....
    أيا عازه
    أقِلْديني
    وضميني
    على سدرك
    بشارات الأمل
    إحساس.
    فترت من الجروح
    والصوم
    وموت النوم.
    أريت لو مره
    في كتفك
    أخُت واتكل
    عذاب الراس
    وأشم شعرك
    تجيني مروّه
    في الأنفاس.
    أيا عازه
    شفايفك جمره
    تغلي عروقي
    لو تنباس
    أعود فارع
    صبي مضارع
    وأقيف بينك
    وبين الفاس
    كم مرات
    تضيق الدايره
    واتكرفس
    في قد الإبره
    واترضرض
    من الهتيفه
    والحراس
    هواك يمرقني
    من سجني
    يفتفت طبلة
    الترباس.
    .........
    مسيخه الدنيا
    دون سُكّر
    عذاب عشقك
    وكل سؤال
    مصيرو الريح
    بدون يرتاح
    على راحة
    برش ردِّك.
    ومافي مطر
    نزل «واقع»
    بدون رعدك
    وجن برقك
    عشان يغسل
    هوان ونعاس
    ويصحصح لي
    هتاف الناس
    ويخط الحاضر
    المأمول
    على الأحلام
    وفوق
    في صفحة الكراس.
    أيا عازه
    نفخت رماد حُزُن
    قيّل
    على الأوراق
    عشان يشرق
    جَمُر يلمس
    بطن قلمي
    وأحس بي حُرقة
    المشتاق.
    وأشرِّط فيزا
    في الخاطر
    وأقَبِّل من مطار
    مفتوح
    بناغم يأسي
    في الآفاق.
    ..........
    أيا عازه
    سعيت كم مره
    هرولتَ
    بين «مروة» جروح
    قصة عذاب
    العام
    وبين لُجة
    «صفا» الأحلام.
    ولا حجيت
    ولا عمّرت
    للأيام.
    نساسق
    بين وهم مفتوح
    وبين ضيقاً
    يسل الروح
    ونِتْدَردق
    علي الصحرا
    نرقِّع بالصَبُر
    جُبَة هوى الفُقَرا
    ونتململ
    من المارشات
    ومن موال
    نشاز السادة
    والخُلفا
    كتير صنقعنا
    لما فَتَرنا
    شان نلمح
    هلال يمرقنا
    من صومنا
    وبدراً تام
    يجامل
    ويقْلد الأيتام.
    شن جاب المزاد
    والبيع؟!
    منو السَلّ الحروف
    والصوت
    ومين إيديهو
    في التربيع؟!
    أيا عازه ....
    لو وقعت
    جبال «التاكا»
    أو «مَرّة»
    وحاتك ما بخيب
    ذره
    أكان مطلوق
    سراح جني
    أو يوماً
    لقيت أقدامي
    مُنْذرا.
    لحافك شوك
    لا غشوني
    لا غشوك
    هواك يا ستي
    دام سيدي
    وأنا الخادم
    أنا المملوك
    وحاتك ما فتر
    يوماً
    غبار كرّي
    ولا حافر
    نَقز بره.
    رهاني الباقي
    ديمه عليك
    حرفو «كتابه»
    ما «طُره».
    لا بتباع
    ولا بصبح
    نديم عولاق
    ولا بركب
    جناح فِرّه
    مساهر في الصريف
    صاحي
    وقابض سيف
    حروف حره
    أيا عازه
    تسامحيني؟!
    زمان كانت عيوني
    يباب
    لاركّ الخريف
    فَد يوم
    ولا قالَد
    رموشها سحاب
    ودار زمني
    شَرَق ريدك
    قفار رملي
    سمعت صرير
    على الأبواب.
    مَدّ عزاكِ
    إيد الريح
    شبابيك المطر
    فتحت
    لقيت دمعاتي
    صبحو قُراب.
    هواك يا عازه
    جَرّسني
    ولا خجلان
    ولا زعلان
    ولا مكسور
    ولا مشرور
    ولا مرتاب.
    ولا نافسني
    في ريدك
    غرام سلطان
    ولا غشّاني
    ضُل أحزاب.
    .........
    أيا عازه
    بصيرة العاشق
    المكتول
    عيون درويش
    تشوف في الليل
    ورا الظاهر.
    وتتصفح
    كتاب باكر.
    ومكشوف
    عنّها المستور
    ومرفوع
    من رؤاها حجاب.
    أيا عازه ...
    الفرح مكتوف
    ولا القيّدنا
    حبل الخوف؟
    أو شان جوعنا
    نار في الجوف
    والتاريخ
    ورق مكشوف؟!
    أم يا عازه
    جاي «خليل»
    في نص الليل
    يبل الشوق
    عيون «أبروف»
    ويزقزق
    في غمام «نملي»
    ويبَشِّر
    فوق بنات «مروي»
    «يهرول»
    بين ضفاف «سنجه»
    ويطوف بي فرحو
    لي «راجا»
    يقيّل في ربوع
    «فاشر»
    ويمسح دم جرح
    داشر
    يراجع دنيا
    محتاجه.
    يرك في دومه
    في «توتيل»
    ويأذًّن
    في دغش بدري
    - منو البِدْري؟ -
    عشان يطلق
    عقال النيل؟!
    سلام سانتينو
    ود شول دينق
    سلام محجوب
    سليل شاويش.
    سلام ميري
    سليلة شول.
    سلام يا بُقجة
    المسلول
    سلام يا آفة
    المشروع
    سلام يا كُربة
    الأبرول.
    سلام يا حال
    جهات أربع
    سلام يا حُرقة
    الشُفع
    سلام (ناكيت).
    سلام «النعمه
    بت وراق».
    سلام يطلع
    من الأوراق
    سلام يبرد
    حشا الآفاق
    سلام يطرانا
    كلنا جد
    ويشيل قدامنا
    سور السد
    وخوفنا الحِلِم يِنْهَد
    ويغيب من عيّنا
    ضو رقراق.
    يا عازه
    الوجع بي طال.
    يا عازه
    الصَبُر غربال
    يا عازه
    النقيح بطال.
    متين دغَشك
    يفج الشوف
    متين يا روحي
    «سد المال»؟!
    متين المُزن
    يهز الأَرْض
    أريت «القبلي»
    حسع شال
    تَتَرْتَري
    يا عروس أُمه
    أشيل منك
    جنس شبال
    أطمبر
    «أغْبَش التربال»
    وأقول للدنيا
    عَصْرنا آل
    بدون اليانكي
    والهتيفه
    والعُزال.
    وشن جاب المديح
    للذم؟
    وشن دفن الفرح
    في الهم؟
    وكيف ضاعت
    سبيبْة «الكيف»
    بأمر السيف
    في تبن «الكم»؟
    وشن خلّى العشم
    وهَمين
    كراع في الغيب
    وإيد في الدم؟
    وكم زاجل
    ضهب في الريح
    وكم مرسال
    طواهو اليم؟

    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 1:40 am

    شكرا راحيل ..
    هاشم صديق من اصدق واجمل الشعراء ولقصائده واشعاره وقع خاص علي قلبي
    لك الود
    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 1:42 am

    اهداء لامرأة سودانية

    رفعت المخدة في بيتنا لقيت خليتي لي بسمة
    فتحت عيوني في الذاكرة طار بجناحو
    صوة همسة
    فتحت كتاب طلع من وسطو نور بصماتك
    الخمسة
    سمعت موسيقى حسيتك تقول تاوقتي
    لي حسه
    .......
    صباحك خير هاك فنجان حنان
    قهوة
    ومن أيديك أشيل إلفة كبابي
    الشاي
    يولع فيني صوت الناي
    وأقول ليك الغرام جرسه
    أقول ليكي القلب بكاي
    ......
    ملامحك والصباح والبن وضحكاتك
    تدوبي معاي
    يبشر فينا بوخ الشاي وأعاين ليك
    رأسي يزن
    وقافية حنينه فيني ترن
    أغيب في الحضرة وأتلبش
    وأخاف من جني بيك أجن
    .......
    وإذا ضاقت عليك الدنيا
    ألقى الدنيا ضاقت بي
    ونتماسك... تمرقي
    من شجن ذاتك وأمرق
    من سجن ذاتي نعاين
    للوطن والناس نذاكر
    في هموم شعبي. أميل بي ريدو
    في كتفك تميلي عليهو
    في كتفي ونتشابك
    تقول نيلين وتضحكي ليا
    في السكة تشرق غمزة
    في الخدين واتشهد من المشهد
    وقول لي نفسي يا مجنونة حني علي
    أنا الشاعر اجيب ليكي
    الشعر من وين؟؟

    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 1:47 am

    تلك النيمة


    خرج من جلدي... سجني الآبدي
    أركض في رمل الزمن الحارق... لا ألوي
    أبحث عن سمر ينسيني سجني
    يطلقني للبحر والآعشاب البرية
    أبحث عن قمرا لا يفشي أسرار العشاق الآزلية
    أبحث.. أبحث مثل النملة عن ذرة خبز في زمن عاصف
    ومن سقف
    العالم ينزف مطر الحزن
    يعاند طبل الرعد القاصف
    يجرفني الماء فلا أمسك ذرة خبزي
    لكني أمسك روحي مثل القابض لسع الجمر
    وأعود الي سجني جلدي
    تفشي الصدأ علي المزلاج
    لا أعبأ أبدأ
    فلتبق هذي الروح حبيسة هذاالحزن الفاني
    تفشي الصدأ علي المزلاج
    لا أعبأ أبدأ
    فلدي دفاتر في الآدراج
    لو طالعت سطور الحزن الراكض فيها
    لن أسأل عن شئ خارج سجني... لن أحتاج
    امرأة كانت.. يومأ شيئأ ما.. لا أستغني عن صمت عناء
    الوهج الضامر فيها
    كانت ملهاة وطنية.. كانت تعويذة
    كانت تجعلني أتذكرأن العالم ذكر.. أنثي... رجل.. امرأة
    وأن الطقس يزمجر صيفأ..وأن الدفء رفيق شتاء
    وأن سقوف الغرف الوردية قد تجمع أحيانا أجساد الغرباء
    كانت شئ أو لا شئ لا أدري
    لكنها كانت يومأ غصنأ لزجأ في جذع الزمن الآغبر
    وذات مساء عاصف..
    ذهبت في صمت تسبح في حلق الريح الزمن الأخر
    الآن طرق بابي أحيانأ بعض نساء.. فأتذكرأن هنالك شئ في صدري
    اسمه قلب...
    وأن هنالك.. تحت رماد السنوات الشوكية جذوة جمر
    تثرثر بعض النسوة عن أشياء فكرية..
    لكني أسرح في زهرة شفاه الآنثي وأنسي العقل
    وأحيانأ تتحدث أنثي في صمت عن كل الآشياء تحديد..فيزغرد عقلي..
    لكني لم أسمح يومأ أن يدخل فجر غرفة عقلي..
    هذا شئ لا يحدث حتي في " الآفلام الهندية"
    أصحابي يومأ ملء الآرفف... معارف... ضجة... أوتار
    تواصل بين الرئة ونفس العمر
    لكن العمر رصيف.... والزمن قطار
    وأنفاس الصبر قصار
    فتدحرج منهم في بعض محطات العمر...أثر همه
    والبعض تفرغ للآنخاب
    والبعض تفرغ للانجاب
    والبعض انتحر بسوء تفاهم أسخف من أن يذكره التاريخ
    والبعض تقافز مثل " الكنجارو " علي نعل السلطان
    والبعض استل حسام الخمر... ليقطع أوردة الآحزان
    والبعض التوم الصمت عن التفسير
    والبعض
    البعض
    البعض
    لكن العمر رصيف .. والزمن قطار.. وأنفاس الصدق الآبدي قصار
    صدري قد أصبح مقبرة لكثير من زهر رفاق العمر...
    هنا يرقد نجم.. وهذا قبر نبيل..
    وتحت رخام القبر العاجي هذا ترقد أنثي لا تنسي...
    وهذا قبر صديقي البطل الثوري...

    وهذا قبر ال.....
    لا... لا أذكر من يرقد من أصحابي من يرقد تحت ثري هذي " التربة "
    ما أتعس ذاكرتي الخربة
    أسخر من مثل يضرب عند الضيق يصور أن العالم قد أصبح
    " قد الابرة "
    هذا مكان واسع.. استلقي وأركض فيه.. وأكتب أشعاري في دوحته الرحبه..
    وأجني فيه ثمار الصبر الرطبة
    هماك فراغ وسكون
    العالم مجنون
    لكن الراحة في " قيمة " ... كانت غصنأ طفلآ غرسه أبي..
    أضحت ظلآ حصنأ وملاذأ....((تلك النيمة))
    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 1:50 am

    التقويم السنوي الشعبي

    الى
    لينة هاشم
    خلي ثغر الشِّدَّة باسم
    كففي الدمعة البقت موسوعة
    في خد المواسم
    خلي جيلك شوفو حاسم
    عندي إحساس
    - رغم أحزان المراسم-
    ( إنو باكر بيكي أجمل
    وانو باقي الرحلة أسهل
    والأماسي الشارقة
    من ضلفة عيونك
    شوفا أنبل)
    (1)
    صورة الغلاف
    صباحات الوطن
    غُمه
    عصر كف الحُزُن
    أُمة
    يتيم قلب البحس
    يمه
    مات خيل الفرح
    مسكين
    حَزّ وريدو
    حد سكين
    وكِت لا ضحكة
    لا لمّه
    .........
    كسر سيف الحنان
    نصلو
    ونبضات الأمان
    كملو
    تقول وجع البلد
    جَنّ
    ومن كل الخشوم
    طلعت
    مع شايي الصباح
    أنّه
    (2)
    رمضان
    رمضان كريم
    الصام يصوم
    القام يقوم
    سمح الصيام
    تقوى القيام
    ومن دون
    تصاديق أو رسوم
    الحال كعب
    السوق صعب
    الزيت غِلا
    والعيش تِغا
    وجانا البلا
    (الفقري) ده.
    ناساً تصوم
    كل يوم تعوم
    فوق الفواكه
    والفطاير واللحوم
    لازّه الكروش
    نافخه الجضوم
    وناساً عضام
    لابسين هدوم
    ورِجلين حفا
    وساعة الفطور
    (لُقمه) وملاح
    حبة تمُر
    (جك) للعذاب
    (جك) للهموم
    (جك) للأسى
    وموية وكفا.
    ... ... ... ...
    رمضان كريم
    قول يارحيم.
    (3)
    الفطر
    ياتو عيداً
    جانا قادل
    والحلق ما فيهو
    غَصّه
    وكلو دمعه
    وكلو وحّه
    وكلو قرصه
    ليها قصه .

    كم (خليفة)
    دسّ من عينّا
    الرغيفة ؟!
    وكم إمام
    باع وجعنا الغالي
    في سوق الكلام ؟!
    وكم (غُلام)
    ساقنا زي زفّة هوام
    وطاش وكضّب
    في منصه ؟!
    وكم (شريك)
    باس جرحنا
    في أي مِحْنه
    وضاق عَرَقنا
    وتفّ حسه.
    ... ... ... ...
    كلو عيداً
    زار ولفّ
    والفرح مسكين
    وهاجد في محّفه
    (السادة) سادرين
    في النعيم
    والشعب دايخ
    وراسو لفّ.
    ... ... ... ...
    إلا عيدنا
    أكيد وجاي
    ماكان عذابنا
    رخيص وساي.
    الأمل زاد المسارب
    الشمس ترجع
    تبارز في المغارب
    الجموع تصحا وتْصارع
    الوطن مربوع
    وفارع
    الفعل ما بيبقى
    ماضي
    ديمه بتْنفّس
    (مضارع)
    راسو مرفوع
    في المنصة .
    (4)
    الأضحى
    ضحيتّ
    وكان كبش الضحية
    خروف وهم
    جركانة زيت
    من رف خَبَل
    ورسمْت في ورقه
    البصل
    ودبّرت في الأحلام
    فحم.
    عيدين وانا (الحاج)
    المهرول
    بين (صفا) الكعك
    المحال
    و(مروة) الشوق
    للحم .
    كلو عيد وانا زفّه
    في الغيظ والأذية
    راجي عيداً
    ألقى فيهو الفرحه
    واقع
    والمباهج أبجدية.
    حُرية في شفق
    الصباح
    وسُترة في الأيام
    هدية
    ...
    كلو عام
    وانتو (شاهد)
    ما ضحية .
    (5)
    اكتوبر
    يا اكتوبر
    جيت مشتاق
    حضنك رقراق
    ذكّرت الناس
    الألم العام
    الغضب النام
    الحق ينضام
    الصوت معبور
    السيف مكسور
    والساقية تدور
    ... ... ... ...
    وانحنا زمان
    (للشمس النايره
    قطعنا بحور
    حلفنا نموت
    أو نلقى النور
    وكان في الخطوة
    بنلقى شهيد
    بي دمو بيرسم
    فجر العيد
    وما اتراجعنا )
    ... ... ... ...
    يا أكتوبر
    هلّيت فِي اللّيل
    نقّرت وترنا
    تبّيت حفيان
    بي غبني فتحت
    لقيتك خيل
    سلامك حار
    وغناك بِندار
    في الحال صَحْصَحْت
    واتذكرت
    القسم الغالي
    وصية وذِمّة
    وهموم الناس
    وعذاب الكلمة.

    اتهجيت
    من لفحة لهبك
    اسم الشارع
    ومعنى الشارع
    واتعلمت دروسك
    (ماضي)
    (مضارع)
    يا نبض أمبارح
    وراجع فارع .
    اتعلمت أدوس
    الجمرة
    واعيش بالحسرة
    وافك الشفرة.
    واتوترت
    جروح وصدام
    من كل مسام
    الشجن العام
    لا نَقْنَقْتَ
    ولا اتجرّسْت
    ولا اتفكيتْ
    من ريد الأمه
    ولا اتبريت
    من شرف الذمه
    وِلبِستَ الريح
    طاقية وعمه.
    وأصبحت كبير
    بهوية وهمه .
    (6)
    رجب – أبريل
    ضُفرك محنن
    بالسكن
    نومك مقطّع
    بالمحن
    غيظك كِبر
    جرحك رطن
    ويبست شفايفك
    يا وطن .
    في عيونك
    إندلع الشقا
    وسرح الجفاف
    ضِهْب الفرح
    من دمعتك
    وأنْشقّ
    من غيظك
    شِدَر نخل الضفاف
    فلّوكا في لهب
    الظروف
    مدّوكا في إبر
    الكفاف
    كل البيوت
    صبحت سجون
    كل الحدود
    قامت جدار .
    وراها معزول
    الزمن
    ومن فوقها
    مكتوف النهار
    وزي كلو ليل
    لو طال وجال
    تتململ الشمس
    العظيمة
    وبكره الفَجُر
    إنتظار
    دمدم هديرك
    ياوطن
    صحّا العباد
    قلعت شوارْع
    الحِلّه
    تيبان الأسى
    نفضت غُبار
    زمن الحداد
    ورفعنا
    صيوان الأسف
    وطلينا
    بالشمس السواد
    وعَبَرْنا
    فوق موج الغبينة
    وفينا مات
    زمن (التصحر
    والجفاف)
    إتْفتّح القلب
    النعس
    واتفجّر الصوت
    البخاف
    واتشقق الأسفلت
    وقام فرح الشوارع
    ومن مسام كل الأرِض
    طلع الهتاف
    طلع الهتاف
    طلع الهتاف.
    (7)
    رأس السنة
    أشتل
    على الحجر الورِد
    واخدع أناملك يا برد
    بي غُنيه
    عن ريداً بجي
    وأسرح
    مع العام الجديد
    مستني (للخضر النبي)
    يبكي الأسف
    من وهمي
    ويرتج الجدار
    ويمشي الملح
    بي دمعي للزمن البوار.
    واهبط
    من الزمن الجميل
    متدلّي
    في بير الغبار
    واعزف
    على الوتر الجريح
    شجن المعارف
    ووحّة الريح
    في المدار.
    ... ... ... ...
    رأس السنه
    ويبدأ الزمن
    نفس الزمن
    زايف لزِج
    يعتب جواد الرحلة
    في شوك الصخور
    ويتْهدّ حيل
    عصب السرج
    واسمع
    صدى العام القديم
    مترامي في الزمن
    الجديد
    - الحب مجرّح بالكذب
    - نهر الصِدّق
    جف ونضب
    - عِشْق السلام
    شجن الحرب
    - مات الشرف
    والسيف رجف
    ... ... ... ...
    آخر السنة
    ضاعت حروف كلمة فرض
    وغابت شمس معنى العرِضْ
    ... ... ... ...



    الهوامش:
    1/ اختصرت القصة
    في ورد الكآبة
    واستويت بي فرسي
    في جبل الغلابة
    أستظل بالريح سقف
    وانقش على (الهبباي)
    حرف
    واحصد عجاج الرحلة
    واتوسد ترابا
    .........
    صدقيني الليل جواد
    والدنيا غابة.
    2/ أتجاهل حنيني إليك
    أخاف يمكن يجيبني إليك
    وأنا الضايق جمر غيرك
    أشوف
    شيتاً عصرني عليك
    تقول مطراً هطل
    دقّاني في السكة
    جريت بي حيلي لي بابك
    أقول أتضارى وادفا
    أقول يمكن بنية اصيلة
    زي خيلاً دفر بي زفة للفّة
    وجيت كايس أمان حضنك
    ودار عينيك
    أخاف منك، وأنا العاشقك
    وباقي عليك.
    3/ الصاباحات والمسرة
    النسايم سابحة حرة
    الرسايل كلو مرة
    الأماني صبية خضرا
    الورود زاهيات وحمْرا
    الشوارع ليها نظرة
    الحُزُن بقطارو مرَّ
    وإنتِ أسمع ألف مرة.
    الغلاف الخلفي
    سمعت الرادي
    قال الشعب
    قلت الرادي
    حسه يقول
    - حال الشعب
    عسير وصعب
    ... ... ... ...
    لقيت الدنيا
    قايمة قيامه :-
    الشتّامه
    الحّكامه
    الفهّامه
    النضّامه
    اللملالمه
    الجضّامه
    والكوراك.
    ... ... ... ...
    ناس (مولانا)
    ناس (سارتانا)
    ناس (سيّدنا)
    ناس (ديجانقو)
    و(الله معانا)
    ناس ( كللمبو)
    ناس (كوجاك).
    حتى (إمامنا)
    صار (رأس حربة)
    و(البهلوله)
    لا عب (باك).
    سيجار (هافانا)
    كيف (الورطه)
    اصبح زانه
    (كيف) الشعب
    صار (تمباك)
    وكان فكرت
    أو صنقعت
    أو حللت
    قبل المرقه
    تبقى عميل
    يحابي دخيل.
    وكان ذاكرت
    جرح الناس
    وقلت الجايه
    تبقى (خلاص)
    لا (أوكامبو)
    لا (حجاج)
    ولا (رجراج)
    أنحنا القاضي
    بس للوالي
    والداسونا
    والحُراس
    يكنكشو فيك
    نياب واليك
    من مغرب
    شَمِس بلدك
    وحتى بزوغ
    صياح الديك.
    ... ... ... ...
    وانت شنو؟!
    في (نظرة) ديكا
    أو عين ديل
    غير انك
    (ضعيف صوتك)
    (صغير اسمك)
    يسير موتك
    فطورك عك
    عشاكا هوان
    ... ... ... ...
    وإنت منو ؟!
    لا في (العير)
    ولا الإمكان
    ساعة الأزمة
    تصبح (في)
    بعد الأزمة
    تصبح (كان)
    ... ... ... ...
    وانت عجيب
    نبيل وغريب
    ما بتخون
    عروق عزمك
    شرف بلدك
    تفتش نجده
    من (لاهاي)
    ولا نصروك
    كبار بلدك
    وكت باعو
    البشاير ساي
    أخير تختار
    بدل تحتار
    يا جبار
    رغم الوعسة
    والإعصار
    بدل تبقى
    خانة (كان)
    أبقى دوام
    تمام في (صار)
    ... ... ... ...
    إنت (الواعي
    ما بوصوك)
    ولا بملوك
    ولا بْغُشُوك
    ولا بقودوك.
    ................
    يا جبار
    يا إعصااااااااار.
    رقم الإيداع
    ألفين وعشرة
    أبقو عشرة
    على الوطن
    رغم المحن
    الطابعون
    دار صابرين
    الطبعة الألف
    القرن الواحد وعشرين.

    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 1:52 am

    زول بحبك وماكا خابرو.

    زول بحبك

    وماكا خابرو.

    ياما لاقيتو وبسالمك

    وداسِّي منك

    حال دواخلو.

    جُوّه فيها

    الموج يدافر

    وانت يا محبوبو

    فاكر

    انو رايق

    وقلبو شاغر.

    أصلو زول

    بِتْدَّس ملامحو.

    يَا ما لاقيتو

    وبصافحك

    موت بجيك

    وما كا عارفو.



    زول بحبك

    وما كا شايف

    يا ما سالَم

    وصوتو غالَب

    رجفه

    فس همس الشفايف.

    مره شَدّ

    على ايديكا

    وقلبو جنّح

    ورقّ ليكا

    ركّ

    في شُرفة عينيكا

    وقرّب يشرح

    جنو بيكا.

    إلا حلّق

    في المخاوف

    أصلو جرّب

    وحلمو نازف

    موت بريدك

    وما كا عارف.



    زول بحبك

    وفيهو ساكن

    يا ما دسّاكْ

    في ملامحو

    وفيها ليكْ

    سوَّر مساكن.

    كم لقاك

    حياك وصبَّح.

    وفي ابتسامتك

    قرَّب يسرح

    كان مناهو

    يقيف ويشْرح

    إلا خاف

    من "بس" و"لكن"

    وينكسر خاتر

    مشاعرو

    ويبقى صبح الدنيا

    داكن.

    أصلو زول

    ممكون وصابر

    جوه فيهو

    الموج يدافر

    وبره

    في قسمات وجيهو

    تلقى

    موج البحرِ ساكن.



    زول بحبك

    وما كا خابرو.

    يا ما لا قاكا

    وبسالمك

    وداسِّي منك

    حال دواخلو.


    avatar
    علياء
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    عدد المساهمات : 152

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  علياء في الإثنين يوليو 19, 2010 1:55 am

    الغريب

    جيت على موج البحر معبور.
    مغبر بى رماد النار
    مجرح من حصا المشوار
    مشقق من لظا العتمور.


    أيا موج البحر بالذات
    أيا موج البحر تحديد
    أجيك مجبور

    أجيك قرفان
    أجيك حزنان
    وصوت نبض الضحك
    محظور.

    أجيك نشفان
    أجيك حفيان
    وخيل درب السفر
    مكتول
    وسيف وهج العُمر
    مكسور.
    أجيك مدفور
    بايد الريح
    أواجه لفّة التاريخ
    وأحس طرف اللسان
    مشلول
    طعم كل العشقتو
    مسيخ .

    أيا موج البحر بالذات
    أيا موج البحر تحديد
    زبد غُبنك
    مكث فى النور
    زبد غُبنى أنسجن
    فى السور
    زبد غُبنك سطع
    للناس
    زبد غُبنى إتخنق
    وإنداس
    طلع فى حلمى
    قمر الزيف.

    أتقطع
    سلام الروح
    بهت سر الشِعر
    فى البوح
    وبات سمر الأماسى
    مخيف.

    أجيك يا موج
    من الأصقاع
    أدق باب الصدف
    فى القاع.
    يهد حيل الصدى
    الإيقاع .
    وأخوض فى لجتك
    مهووس
    تقالد الزُرقه
    فى الأبنوس
    ومن غابة المرجان
    يهل فى عتمة الأركان
    نجم منقوش
    فى بال فانوس.



    ويزيد شبق العطش
    لى زول
    يوشوش نبضك
    المشلول.

    أموت لى ونسه
    نص الليل .
    لى حضناً يشد الحيل
    لى نقرة حوافر
    الخيل .
    لى رعداً يعدل الميل
    ولى ضحكة
    مليون ميل.
    .
    أموت فى همسه
    ما تنذاع .
    ولى رفة نسيم
    فى شراع
    مسافر لى مرافى
    عروس.
    أموت فى صُحبه
    ما بتخون.
    أموت فى طعنه
    ما بتكون
    أموت فى بيت شِعر
    مسكون .
    أموت فى بوح
    فصاحتو سكون.
    أموت فى صك غرام
    مضمون
    أموت فى حق
    جسارتو جنون .
    أموت ...
    وأموت ....
    فى شيتاً يعيد الكون.

    تسيل يا موج
    - دموع فى خاطرى -

    من عبره
    أسامر " كاسر الأمواج "
    وأتب من فكره
    لى فكره .
    أيا موج البحر أشهد
    مساسق عمرى
    فى المغسه
    نفس تعب الغبن
    قايم
    من أمبارح
    ولى حسه.
    وأحس فى أيدى
    باقى حريق
    ألاقى صوابعى
    فى الجمره
    ولسع شاقى
    ظلم الريح
    ولسع داجى
    فى اللُجه
    وما وشوش فنار
    لشراع
    ولا أتنفس
    صباح بُكره.

    أيا موج البحر
    بالذات .
    أيا موج البحر تحديد
    جدعت شباكى
    شان أقبض
    وميض من دره
    فى المحار.
    صبرت
    حبست نفس الشوق
    عشان أحصد
    شقا المشوار.
    ظهر فى شبكى
    قرش الموت .
    إتمرعف على الحوت.
    إنفجر البرق
    أمطار
    إتجاسر على الريح
    وإتحاصرت بالأخطار .

    وفى عرض البحر
    والموت
    عزفت من الهلع
    مسدار.
    سبح فى الجو
    رفيف الصوت
    وإتهدج صدى القيثار
    رجع بال البحر
    ساكن
    وإتمكن هوى المحار
    بقيت "أورفى ""1"
    فى وش الموت
    بكايا ضحك
    غُنايا هسيس
    أبارز بالنغم أشباح
    وأكاتل بالشعر
    إبليس .

    وأخش فى ليل
    مداين الموت
    أرجع للشمس
    " يوريديس " "2"

    أيا موج البحر بالذات
    أيا موج البحر تحديد
    مشيت جمر العُمر
    مجبور
    مشيت نص العمر
    مدفور .
    مشيت صحرا العُمر
    بالأيد .

    فترت من السبق
    للتار
    ومن مرجيحة الأشرار
    ومن حسكنة الأسرار
    ومن شبق الخيال
    للتار.

    فترت من الطعن
    والظن
    ومن نحر الجميل
    بالمن
    ومن رجية غرام وأنيس
    أيا موج البحر أشهد
    نفس غُبن العُمر
    قايم
    ولسع ما وصلت
    الميس .


    أموت يا موج
    على دقسة نعاس
    فى سلام.
    ولى نمة فرح جايى
    ولى خاطرة
    مدن أحلام .
    ولى آخر نضم
    يتقال
    ولى آخر بياناً هام
    ولى صُبحاً مزركش
    نار
    ولى ضُلاً يمش
    قدام .
    أموت وأموت
    لى يقظة جرحنا
    النام
    ولى خجلة
    خجلنا العام .

    أيا موج البحر بالذات
    أيا موج البحر تحديد
    بصقت على المثل
    مّره
    عشان قال : ـ
    ( الأمل حُفره )

    رسمت هواى
    بالشفرة
    عشان آمن
    عدا الخُفرا .
    طلبت " جواز سفر"
    تمديد
    ختموا جروحى للتجديد
    لقيت تأشيرة للمُره
    ورماد
    حازمنو فى صره.

    أيا قابض هوى
    السكين
    ويا غبيان
    ويا صحيان
    ويافالح
    ويا مسكين
    أخير سفرك
    يخيب مره
    أكان تبقى
    الجروح حره.
    أخير تختار
    تكون مُحتار
    بدل تهبط
    حلم واطى
    أخير تغرق
    فى شبق الموج
    بدل تلمس
    وهم شاطى.
    أخير تنجم
    فى نار الهم
    بدل تحلم
    حلم واهى.
    أخير تصبح
    عديل مظلوم
    بدل تصبح
    عديل خاتى.
    أخير تصرخ
    فى وش الجن
    بدل تتعدّ
    متواطى

    أيا موج البحر بالذات
    أيا موج البحر تحديد
    قريت سر الطريق
    فى كتاب
    مغبر فى رفوف دكان
    نفخت غبارو
    بى روحى
    وتليت تعويذة
    العنوان.
    لقيت فصل الفجور
    واسع
    وضيق مدخل الإيمان.
    نبشت الفكره
    بى ضفرى
    وبحّتّ الفصول
    أزمان.
    سرق من عمرى
    لُغز الخير
    وإتقاسم هوايا الغير
    وإنكسر الفهم
    خجلان.
    .............

    وإتحيرت فى حيرتى
    ومن تخريفة الميزان
    أيا موج البحر
    أضحك
    لقيت الحق
    صدر " مرسوم "
    من " هيئة الأركان "
    وإترفع أمير الجن
    صبح فى غفله

    سيد الشان
    وقام فى عين
    شمسنا السد
    أتقطع غنا الشُفع
    وإتقلع الضُفر
    فى اليد.
    ومن شبكة
    مسام الليل
    قام شوك الظُلم
    فرهد
    وغاب قمر الأمل
    خجلان
    من ظلمة المشهد.

    أيا موج البحر بالذات
    أيا موج البحر تحديد
    أيا موج البحر
    أشهد
    كمل دمع الوتر
    فى البوح
    وإتباقص شعاع
    الروح
    ومن بين صوابع
    الأيد
    أتسرب شعاع
    الروح
    وما معروف
    متين يا موج
    جروحنا تروح.

    أسف يا موج
    على طعم الضحا
    الحنضل.
    على المحرات
    وكت عصلج
    على غصة
    أسى المنجل.



    أسف موج
    على "الحيران "
    على الميزان
    على القاضى
    على الطاغى
    على الظُلم
    الرقد قيّل.
    أسف يا موج
    على الإنسان
    وكت يصبح
    من الفيران
    على طاولة
    فكى المعمل.
    أسف يا موج
    على الموصول
    وما واصل
    أسف يا موج
    على القرش
    الصبح فاصل.
    أسف يا موج
    على المداح
    على الزفه.
    أسف يا موج
    على تجريحنا باللفة.
    أسف يا موج
    على نار الغتا
    الناصل.
    أسف يا موج
    على حالنا
    على الحاصل.


    أيا موج البحر بالذات
    أيا موج البحر تحديد
    أقرالك تُراث
    " الرمه والحراس "
    " وتغنيلو بت عباس

    عينى أنا
    فى القهوة ما جلاس
    عينى أنا "
    وأحكيلك
    حكاية " الغول "
    مع " السمحه "
    سباق النمله
    والقمحه
    ..........

    يصفق
    موجك المدهوش
    ويضحك
    صوتك المقروش
    وتطول ضحكتك
    " صارى "
    تجارى المولد الجارى

    وشوف يا موج
    تحجى القمره بالفقرا
    وكت " إتقاسمو
    النبقه "
    تكشر
    بسمتها الصافيه
    وتحلب دمعه
    فى قافيه.
    تقول يا موج
    أنا الشاهده
    وأنا الشايفه
    حكاية الدنيا
    من قامت
    وعارفه الناس
    متين شبعت
    متين صامت.
    ومندهشه
    من الأمثال
    وكت تصبح
    خدر ... غشه
    كتير بضحك
    وكت أسمع :ـ
    " قصم ظهر البعير
    قشه ".

    كتير بسمع
    حُجا التاريخ
    حكم أمثال.
    ألاقى الحكمه

    وش القول

    وضهر الحكمة
    فى الأفعال.
    كتير شفت
    " السبح " تنجر.
    وجوه فى الحق
    تتب تنصر
    دموع ورّاع
    وأيدينا ترد الصاع.
    كتير نسمع
    عن " الدنيا أم نعيماً
    غش"
    وعن " فضل الضهر"
    فى الحر
    وعن نورة
    صلاح الوش
    وعن غض النظر
    إيمان.
    وعن بركة صحانا
    دغش.
    ...........

    ونلقى الحكمه
    مليون لون
    والفجار
    نجوم الكون.
    نلقى الكلمه
    مليون وش
    ونلقى الغش
    مبارى الغش.
    متين يا موج
    أسفنا يغيب
    دغشنا يجى
    ...........

    عصور يا موج
    نضمنا شكى
    شعرنا شكى
    غنانا شكى
    فعلنا شكى.
    و " تحت القُبه "
    - مما قُمنا -
    " مافى فكى "


    أيا موج البحر بالذات
    أيا موج البحر تحديد
    أحاول بى صوابع
    الخوف
    أدق باب الهوى
    المعزول
    أحس بى رهبة
    الأحلام
    وبى حنضل
    زمان وفصول.
    وأشد حيل العشم
    من ميل.
    أقوم جنة الأحلام
    تجى الأحلام
    فى درب السيل.
    تعافر فى مسالك
    الموت وتتجرح
    حوافر الخيل.
    أيا " سيزيف ""3"
    زمان الجن
    متين قدرك
    يسامح يحن
    متين توصل
    بحجر الشيل
    أيا قابض
    هوى السكين
    ويا غبيان
    ويا صحيان
    ويا مسكين
    وحيد رغم الورق
    والصوت.

    وحيد بين النفس

    والموت
    وحيد بين القرش
    والحوت.
    وحيد رغم الشدر
    والطير.
    وحيد وسط الصحاب
    والغير.
    وحيد زى خاطره
    فى عتمور
    وحيد زى عتمه
    وسط النور.
    كفاك يا زول
    مضايق السور
    تجابد فى الزمن
    معبور
    تصفر فى سماك
    الريح
    تلف بيكا المدن
    وتدور
    وراكب العاصفه
    زى عصفور
    معلق فى المطر
    والغيب
    ومرق الدنيا
    فوق مكسور.


    أجيك يا موج
    وتر معبور
    تقبل زُرقتك منى.
    أحكيلك شقا المشوار
    يخاف ملحك
    ملح همى.
    أقول ليكا
    الكلام مكشوف
    وأرافع شان
    تحس وتشوف
    يطلع من جبينك
    نور
    يجُبر الخاتر المكسور.
    وتنده لى بنات الحور
    يفجن من عيونى
    السور.
    وأشوف ُحضن
    الوطن مفتوح
    وأقيف
    فى " كاسر الأمواج "
    أشم طيناً
    قريب للروح.
    ويهوم فى الشرق
    فانوس
    محلق بى جناح
    " فينوس "
    وأسيل حنيه
    من دمعه
    وأقطع
    دفتر الفجعه
    وأحس من فرحه
    من عبره
    تدق تأشيرة
    للرجعه

    أجيك يا موج
    من الاصقاع
    أدق باب الصدف
    فى القاع
    يهد حيل الصدى
    الإيقاع
    وأخوض فى لجتك
    مهووس
    تغيب الزُرقه
    فى الأبنوس
    ومن غابة المرجان
    يهل فى عتمة الأركان
    وطن مرسوم
    بنور فانوس
    وطن منقوش
    فى بال فانوس
    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 1:57 am

    هالة في احضان غمامة

    لو تصدقي

    صاحي لسه

    الشجون فاتحات

    شوارع

    الجنون خيلا

    تسارع

    الحُزُن مدود

    مزارع

    القَلْب داجِّي

    ويصارع

    الحنين دخري

    الصوامع.

    ....

    وفي السَقِف

    مشتولة همسة

    وصوت عبيرك

    ساري لسه

    وفي صوابعي

    الخمسة لمسه

    وفي الشفايف

    باقي جمرك

    وفي المسام

    حضنك محكّر

    زي تقول

    قالداني حسه.

    انتي يا لهبي البجنن

    فيك (مكسّر )

    حتة.. حتة

    انتي بختك

    نايمة حالمة

    الا زولك

    صاحي ساهي

    لامِّي صورتك

    روح وجتة

    وديمة فالدك

    حال وهامة.

    خاطرو يتقلّب

    معذّب

    وفي القليب

    قايمة القيامة

    ..

    نومي يا ورد

    النضارة

    خلي أحلامك

    بشارة

    بكرة تشرقي

    بالسلامة

    هالة في صهوة غمامة
    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 1:59 am

    بين الحوش وود سلفاب

    تطير قمرية
    من عُشه
    تفتش لسه
    يحش جنحاتها
    صقر الريح
    تقع مكتوله
    بالدهشه
    صباحاتى الحلم
    مضبوح
    صباحاتى الفرح
    عشه
    مباهجنا أنتحر
    لونها
    مرابعنا أنتهت
    حفرة
    حدايقنا أتسقت
    صفره
    مقابرنا إتملت
    خضره
    نزح دُخرينا
    لى طينا
    وفى جوفها
    السمح خش
    وبين الحوش
    وودسلفاب
    صبح جرح الوطن
    ممشى
    مذياع الوطن
    متعوس
    يساسق
    من فراق لفراق
    يرازى الموت
    عريشة الفُل
    يشقق
    فى سقفنا الضل
    ويسد بى كفو
    نور الطاق
    أيا والى الغبش
    والحوش
    وتر مصبوغ
    بحزن " الدوش "
    مغص مقروش
    ( هلال ) من فوق
    نجيل مرشوش
    صعب حنضل
    أساك ينطاق
    وزى كل الجمليل
    وأصيل
    فى بلد الحُرقه
    والدقداق
    تفوت بسراع
    كأنك ضو
    شلع فى الجو
    كأنك ضيف
    كأنك طيف
    رسم للناس
    شعر بالساق
    جدع فى الطين
    بذور سرو
    طلع فى غفله
    بالرقراق
    بين الحوش
    وودسلفاب
    كفر .... ووتر
    عذاب ..... وسفر
    غبار .... وحفر
    سهام الحرقه
    من نشاب
    أسف خلى
    الشدر هاجر
    وشاب
    قش الجزيرة
    الشاب

    بين الحوش
    وودسلفاب
    قدم دوزن
    حرافه تسر
    وتر ضمد
    هوان الاُمه
    بى حرف القصيد
    الحُر
    بين الحوش
    وودسلفاب
    بريق نجمين
    نقيح جرحين
    دعاش أسمين
    بذروا النشوة
    فى الأوصال
    وخلو الكون
    رقيصوا كُتر
    وكان ثمر الحصاد
    الشوك
    وتبريح السهام
    المُر
    ورسم أسمين
    على نصبين
    ممدده فى فيافى
    خراب

    تقع لوزتين
    فى سدر الطين
    تنقرش
    فى خلا الأحزان
    على عود الهشاب
    ريشتين
    خريف الرازه
    حتل غيمو
    ناح محسور
    على الولدين
    يغيب والى القلوب
    الزين
    ومدفوسه الرفوف
    والين
    وودسلفاب
    تفارق الروح
    وأرواح الهتش
    بايرين

    يمرقوا الناس
    ديوش وخلوق

    على دخرى الوطن
    باكين
    لا إعلان
    لا إذعان
    لا ترتيب
    لا تغييب
    لا ترهيب
    تجيبلوا حجاب
    من الفقرا

    بين الحوش
    وودسلفاب
    ناى الراعى
    بتبتب شجون
    نغماتو وتصبح
    على الضامرين
    على البسطا
    كمنجه توِح
    على الوالى
    تقطع فى جنون
    وترها
    رقصة " زوربا " (1)
    بالكوره
    وأغانى العز
    لى " طيبه"
    ولى " نورا"
    وللفقرا
    دموع نخله
    بتبدع
    تكب فى الوادى
    نافوره
    تطرشق بالحزن
    عُشره
    وتتكرفس
    غصون ليمونه
    فى شوكها
    تقول محشوره
    فى الوكره

    بين الحوش
    وودسلفاب
    يقيف " فارماس" (2)
    على التله
    يأذن
    لى خلاص الناس
    ويكبر صوتو
    للحله
    يأشر بى ضراع
    وعيو
    على الطاغيه
    على الكهنه
    على المافيا
    على العله
    ويصير صوتو
    عزا الايام
    ونور فانوس
    فى قطيه
    وضل ممدود
    فى ضهريه
    قمح مدروش
    عشا الايتام
    ضمير عاشق
    هوى الأرحام
    مسادير
    تضفر الأخلام
    عيون مفتوحه
    لى قدام
    صبر مشدود
    على الآلام
    جدول فى اليباس
    دفاق
    وذى كل الجميل
    وأصيل
    فى بلد الحرقه
    والدقداق
    يفوت بسراع
    تقول ذى ضو
    شلع فى الجو
    تقول ذى طيف
    تقول ذى ضيف
    حدع فى الطين
    بذور سرو
    طلع فى غفله
    بالرقراق
    مما قمنا
    كان دخرينا
    بتسرب
    ويقع فى البير
    مما صحينا
    كا لاقينا
    توب سيدنا
    كان قابضنا
    من حلقومنا
    برضو " مشير"
    مما شفنا كل أحلامنا
    كان بتموت
    من ( التخدير)
    مما عرفنا
    كلو ( حريف)
    ( وزول رايع)
    مصيرو عسير
    مما وعينا يا ما سمعنا
    ناس بتقول
    صحيح ما بتدى
    أصلو حريف
    صحيح ما بتدى
    أصلو شريف
    زرعنا يطول
    يقيف قندول
    نحاحى الطير
    يرك الموت
    فى عيش الريف
    وبين الحوش
    وودسلفاب
    نعيش ونشوف
    جُرعنا الزايده
    بالتخدير
    غيومنا الراحلة
    دون تفسير
    كنوزنا الرايحه
    بالتقصير
    رؤانا الواقعه
    بالتكسير
    وكلو ( حريف)
    و( زول رايع)
    قصادو هدف
    ويقاوم جرحو
    ويتحمل
    ويتبتب فى جروح
    الناس
    ويتأمل
    ويحلم
    بى وطن أجمل
    تدوسو المافيا
    فى جرحو
    وفى حلمو
    ويتكعبل

    بين الحوش
    وودسلفاب
    زمن ما بدى
    زهرة شمسو
    غير الذله
    والتنكيل
    وطن أورادوا
    موت أقمارو
    بالتعجيل
    يقع جدى الخلا
    الساساق
    بعد رسم الشعر
    بالساق
    وزان ترنيمو
    كلو نجيل
    ويغيب فارماس
    (وود) سلفاب
    " وست الجيل " (3)
    بعد خلى
    القصيد قُدره
    تجمل كون
    عذاب الناس
    بريشه الصحوه
    والفكره
    يقول للناس
    بفوت الليل
    وبتفتح شمس بكره
    على جبل الهموم
    يطلع
    مهوم فى عذاب
    الجيل
    يقبض بالثبات
    إزميل
    وينحت بالصبر
    وطناً
    هواهو أصيل
    " عذابو نبيل"

    بين الحوش
    وود سلفاب
    تتفتح جروح
    مريم (4)
    وست الجيل
    تصير شمساً
    بتطلع ضاحكه
    مليون ميل
    ونجمات
    فى خلا الأحزان
    تسوق خطوات
    مسافر ليل
    مزارع للغبش
    ميراث
    ملاعب تخلب
    الأنفاس
    مسارح حره
    دون حراس
    وغنوات للبنات
    والنيل
    تطير قمريه
    من عُشه
    تفتش لسه
    لى قشه
    يحش جنحاتها
    صقر الريح
    تقع مكتوله
    بالدهشه
    صباحاتى
    الحلم مضبوح
    صباحاتى الفرح
    غشه
    avatar
    نورالدين
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 261
    العمر : 45
    الموقع : مروى

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  نورالدين في الإثنين يوليو 19, 2010 3:40 am

    وكلو ( حريف)
    و( زول رايع)
    قصادو هدف
    ويقاوم جرحو
    ويتحمل
    ويتبتب فى جروح
    الناس
    ويتأمل
    ويحلم
    بى وطن أجمل

    كلام معبر وجميل جدا
    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 5:32 am

    شكرا نور الدين وكل كلمة قالها هاشم صديق جميلة ومعبرة
    ويا ريت يا شباب نجمع اكبر قدر من اشعاره هنا
    يلا مع بعض اي زول عندو قصيدة يرفعها..
    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 12:09 pm

    رجاء

    لا أقتني ظلاً

    ولا شمساً سواكْ.

    ..........

    في كل عامٍ

    تورقينَ تمدداً

    وتوهجاً

    وتألقاً

    تبحرين بقاربي

    تعززين تماسكي

    في وجه إعصار الهلاكْ.



    يا سنديانة

    لا تكف عن العطاء

    لكم أحبكِ

    دونَ حبكِ

    يستحيلُ البحر رملاً

    والحضور إلى خواءْ.



    لو يعرفون

    توهج الجمر النبيلِ

    بصدرنا

    لتراجعوا

    عن كسرِ أغصانِ

    الرجاءْ

    لكنهم لن يقطعوا

    وتر التواصلِ بيننا

    أو يمنعوا

    عدَل السماءْ


    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 12:12 pm

    صحوة هاشم

    الآن

    تصيرُ المأساةُ لدىّ

    بلا جذرٍ

    وبلا تفنينٍ

    أو عقده.

    أتبرأُ عن شجنى

    الآنَ

    امزقُ كلَ اغانى

    التيهِ

    وأرقصُ

    فى وجهِ الاعصارِ

    كأنّى ((زوربا))



    انتظرى

    لا شىء يموتُ

    الآن

    لا شىء

    يضيعُ الآن.

    لن اتخلقَ

    عن أحزانى

    وعن أشواكِ

    حصادِ الغربة

    لن أحكى

    تاريخ حياتى

    مرات أخرى.

    تلك تفاصيل’’ ميتة’’

    وتفاهات’’ صغرى

    الآن الحاضرُ يصبحُ

    تاريخى

    والفعلُ يكون الثورة.
    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 12:16 pm

    وصف


    لا بْتَشْبَه القمر
    البتَاوِق
    من سما
    لا بْتَشْبَه البَحَر
    الخَدار
    وجمالها
    ما حاق فى غُنَا
    ------
    مَشْيِها
    زى قَدْل البشاير
    بى مَهَل
    وحديسها زى همس النسايم
    للنَخَل
    ايدينها صابِغِن الورِد
    وسلامها زى روق الجداول
    فى الأرِض
    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 12:19 pm

    التيه


    تحت سَقف الظلام
    مغروس
    مستنى الشَمِس
    تصبح
    وفى قلْب الحُزن
    محبوس
    متمنى الفرح يصفح
    على باب الصَبُر
    واقف
    لو باب الأمل يفْتح
    ---------------
    أقبَّل وين ؟!
    هَدَا العالم
    ودى عيونِك
    مُحاصَر بين غروب
    وغروب
    وبين أدغال
    دروب ودروب
    وفى صحرا العُمُر
    مقطوع
    مجابد بين هروب
    وهروب
    -------------
    أقبَّل وين ؟!
    وقع طيِفك
    من الخاطر
    على نَصْل الكلام
    المر
    كِمِل عَسَلِك
    من الدنيا
    صبح طعْم التلاقى
    كُتر
    مَشتت عمرى يا عقلى
    بين لعنة
    زمن يجرح
    وبين استار
    ظلام يسرح
    وفى رَجْىَ
    الشمِس تصبَح
    براى صاحى ومساهر
    فى فضا المسرح
    أذاكر
    قصة الرحلة
    واقـلَّب
    دفتر المحنة
    أعد نجم الفصول
    وأجْمَع
    وأحس لهَبَ الحوار
    واسمَع
    أراجع عُقْدة المشهد
    وأردد ذروة المسمع
    مشت رجْلى
    على جمر الدروب ساساقا
    بين الغيمه والتربه
    وبين الغُربه والغُربه
    مَشت رِجْلى
    على ليل الدروب
    ساساقا
    بين الظُلمه والشمعه
    وبين الدمعه والدمعه
    ولسع فى الحَلِق
    غُصه
    وفى غيب العمر
    قصه
    ------------
    براى صاحى
    ومساهر فى فضا
    الدنيا
    أغمس فى الألم قلمى
    وأسطَّر للوطن
    غُنيه
    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 12:23 pm

    اجترار


    عندما كنت غريراً.. وصغيراً
    كنت مفتوناً بجيفارا وسولارا وجومو ونزار
    كنت مبهوراً بسارتر ونيرودا ولوركا
    وأبطال اليسار
    كنا في الحي نطالع من جدار لجدار
    الشعارات التي كتبت بليل ضد آثام الطواغيت الكبار
    كان ضوء الشمس يشرق من قصيدة أو شعار
    كنت مفتوناً بفاطمة وصلاح
    وغابة الأبنوس
    والهبباي
    والطير المهاجر
    و يا ماريا
    وأساطين الكتابة
    والخطابة والصلابة
    والمناشير الخفية والقضية
    ومن تقاسيم المصانع والمنازل
    كان غبن الظلم يطلع ثم يسطع
    الميادين تقاتل
    الدكاكين تناضل
    الرواكيب تجادل
    والمناشير تنازل
    **********
    كانت الدنيا عزيزة .. ولذيذة
    رغم أتراح السواقي
    رغم أركان المنافي
    رغم أسوار الفواصل والمفاصل
    كان زهو الفجر منقوشاً على صدر المحالج
    والطواقى الحمر تغزل فوق أحضان المناسج
    المناديل المزركشة الزهور..الرسائل
    والعطور
    اللقاءات البريئة.. والهتافات الجرئية
    الليالي الشاعرية في المنابر ..
    شقشقات الوجد في ثغر الدفاتر
    كان صدق القلب في طرف اللسان
    والصداقة سيسبان
    كانت الدنيا مضيئة وحديقة
    المواهى.. والمقاهى..المسارح..والجماهير..
    والسوارى
    قلده الأعياد
    وترنيم الأماني والأغاني..
    الرياضة ..المحينةوالرهيب رجل الثواني
    كانت السينما جميلة وصديقة
    سايكو في سينما برمل
    في كلوزيوم ..في المناظر
    أعلنوا صوت الموسيقى
    يجهر المذياع بالشدو الجميل ..
    وردي غنى المستحيل
    الدراما ..الكرامة..الصحافة..الحصافة
    الثقافة..القيافة ..الظرافة والأمان
    من أعلن النعي على ذاك الزمان
    كان طول العام مثل الألف في الزمن المعاصر
    كان كذب الناس من جنس الكبائر
    كنا نجتازالصغائر
    القراءة أدمنتنا كالسجائر
    كانت أخبار المطابع مثل ضوء البرق في الحي
    تسافر
    نقرأ الكتب الجديدة والقديمة ثم تأتى لنجادل
    ونسامر
    ندوة في النادي الفلاني
    ونسه في ركن اليماني
    مافي زولاً كان مدبرس أو مشتت أو بعاني
    نكتة والضحك انفجار
    كنا بنعرف الهظار
    كان زمان الحب زمن الانتظار
    القلب لامن يشوف البت يدق زي نوبة طار
    مافي زول فك الحبيب عكس الهواء
    أو ركب الزول البريدو التونسية
    الحب وجود ..الحب قضية
    ***********
    عندما كنت غريراً..وصغيراً
    كانت الدنيا سلام
    أسرجتنا جذوة الاحساس
    بالزمن الجميل
    أرسلتنا نحو كنز الأرخبيل
    كان زهو الشعر في الصحو النبيل
    كان نبض الود في السمر الطويل
    لم يكن ظهري مشاعاً للنبال
    لم يكن سر الحقيقة خلف أسوار الخيال
    .لم نكن نختار مابين الحرام أو الحلال
    كانت الأيام والأنسام والأحلام والآلام
    والأقلام تلهث نحو قسمات الجمال
    كانت الدنيا عزيزة..ولذيذة
    رغم أتراح السواقي والمنافي والجبال
    عندما كنت صغيراً وغريراً
    كان ضوء الشمس يسطع من قصيدة أو شعار
    من أعلن النعي على ذاك الزمان
    من أصدر الذكرى على ذاك الزمان
    من أرهق الزمن المعاصر إجترار


    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 12:25 pm

    المنادي

    جانا المنادى مع الفَجُر
    قال لينا ياليومكم رِضِع لون السواد
    وعيشكم خِرِب عَدَّم قناديلُه الجراد
    وعيون حريمكم بالسهاد أتكَحّلَن
    وشرف أرِضكُم بات سنين فوق المزاد
    وضغاركم الباتو القَوَا
    ما ضاقوا غير طعم الرماد
    وحِلِم حياتكم
    كان رجوع زولاً عزيز قاسى البعاد
    فارسنا عاد
    فارِسنا عاد
    فارِسنا عاد
    وفِرحَت إرِضْنَا بعزتها
    فرح الجميلة الطال سهادها وحسرتها
    وفكّت تياب عُمر الحَداد
    يوم دخلتها
    أحى عليك يا ليل مشى
    وعد من جديد
    شَبّك عِقِد قيد الحديد
    فوق القَدَم
    وقال للشمس يومك سَجَم
    وشَرَّ السّواد فوق الأرِض
    ومشّانا فوق درب النّدم
    بَرْضَك مشيت ياليل غَصِب
    فوق الجَمُر
    بَرْقَعْنَا توبك بالرُصَاص
    وهتفنا فى يوم الخلاص
    وعْرِفْنَا كيف بِدّى الصّبرُ
    ورقصنا فوق سَدْرِك فَجُر
    حتى النِعِّس جوَّه القَبُر
    نَفَض التُراب
    وقال يا شمس مرحب حباب
    مرحب حباب
    مرحب حباب


    avatar
    روان
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 115

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  روان في الإثنين يوليو 19, 2010 12:28 pm

    نكسة اكتوبر 1964


    يِبس الشّتِل قَبلْ الحَصاد
    رَجَع الشقا
    وكفَّن تراب درانا السواد
    والفرحة فى قلب العريس
    ماتت سريع قبل الميعاد
    الليله يا ناسنا الغُبُش
    مات الجّمُر تحت الرماد
    والسيف عِشِق بطن الجفير
    والقيد كَسَر رِجل الجواد
    اطفوا الشمس
    وابكوا العريس تاج الضريح
    خلّوا الحَرِف سيف الخلاص
    يخْدِم بلاط ربّاً صفيح
    أهدوا الملك زاد الصغار
    واتمدّوا فى الليل الفسيح
    واسقوهنا من كاس الخَدَر
    أصلو الخَدَر حِلم الجريح


    طارين زمان
    لمّا القلوب ساقها العَشَم
    شابينا لى نو النهار
    والليْل ضَفَر حبل الندم
    دلاّهو فى بير السنين
    لا من لِمِس عمق الألم
    وبعد الضلام الطال سنين
    الليْل وَقع ساسو انهدم


    طارين زمان
    يا حليل زمان صَحْوَ الحُنان
    الليلة مات فارْسَ الفريق
    سيفو انكسَر قبل الأوان
    ورجعنا لى ضَفْر الكلام
    نطفى الألم تحت اللسان


    أطفوالشمس
    وشيلوا السّواد
    وخلوا الضمير
    يلبس تياب يوم الحداد
    الليلة يا ناسنا الغُبُش
    مات الجَّمُر تحت الرماد
    والسيف نعس جوَّة الجفير
    والقيد حَرَز رجل الجواد
    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 12:31 pm

    بريق الماس

    عيونك سمرة العَسَل الموشَّح
    بى بريق الماس
    ولما رموشك الحلوين
    يَرُشَّن فوق تعبنا نِعاس
    يِرِف همس الحلم فى الروح
    بِجِنحين من صدى الاجراس
    ويسيل صوتِك
    ترانيل زفّة للجنه
    وكلام ولهان كِتِل جَنَّ
    واقيف حيران أنادى الطيف
    واخاف أسرح أقوِم كيف
    وانا المشدوه مع العَسَل
    الموشَّح بى بريق الماس
    منو البِقْدَر يشوف عينيك
    ويفيق ويِرْجَع يحس بالناس
    ولما عينيكى يا حلوتنا
    تتِشَاقا
    وتقول باكِر وفى الأحلام
    حَنِتلاَقى
    أنوم واصحا
    وانوم تانى
    عشان القاكِ يا سمحة
    ويُمر الليل وليل بكره
    وما القاكْ
    ويصير وعد العيون ذكرى
    واقابلِك فى الحقيقه قريب
    واعاتبِك حول
    وتتشاقى وتقولى نسيت
    واعاين فيكِ زول مذهول
    بَرِق شَعَّ وسَمَار مغزول
    واقول يا ناس أنا المكتول
    ولما أتوه مع السرحان
    أقوّل ياربى يا فنان
    عيونها عُزاز
    طَرَب حَزنان فِرِح مره
    حروف آيتين
    تَسَبِّح بى قُدُرْةَ الله
    يقين إنسان لِقَى التوبه
    نَقرة طار فى إيد مدَّاح
    ونَشوَة غابِّى فى النوبه
    يا ريت فى عيونها إتحَكّر
    أكان ترضى
    أنوم واحلم مع المنظر
    أعيش راهب على المحراب
    وأطل واضْفُر رموشه حجاب
    عَشان أحميها من الناس
    واعود تانى
    أغازل سُمره العَسَل
    الموشّح بى بريق الماس




    عدل سابقا من قبل راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 12:34 pm عدل 1 مرات
    avatar
    نورالدين
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 261
    العمر : 45
    الموقع : مروى

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  نورالدين في الإثنين يوليو 19, 2010 12:33 pm

    لو يعرفون

    توهج الجمر النبيلِ

    بصدرنا

    لتراجعوا

    عن كسرِ أغصانِ

    الرجاءْ

    لكنهم لن يقطعوا

    وتر التواصلِ بيننا

    أو يمنعوا

    عدَل السماءْ


    شكرا روان وراحيل
    واصلو نحن نتابع وفى انتظار المزيد
    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 12:38 pm

    نور ازيك
    وشكرا لمرورك
    تسلم
    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 12:40 pm

    همسة

    أحلِف واقول
    أصلُه الفرح إحساس وهم
    حاضْنُه التعيس
    غمّض عيونُه ونام حِلم
    واصبَح عريس
    يِعرِض ويهز
    فى الناس عموم من دون فَرِز
    والليل يسيل رِقّه ونَغَم
    والسَّمحَة تاهت فى الرقيص
    لكنُه فى نور الصباح
    بِلقَى الحِلِم طوبُه اْتْهَدَم
    ويجع يشيل غُلْب الندم

    avatar
    راحيل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 55

    رد: هاشم صديق .. مجموعة قصائد

    مُساهمة  راحيل في الإثنين يوليو 19, 2010 12:42 pm

    همسة شوق

    يا ريتنى لو أقدر أقول
    فيكِ الكلام الما انْكتب
    واجلى المقاطع بالدهب
    وافرد صباح حُسنِك وشاح
    يمسح عذاب عمرى المسطرّ باللهب
    بريدك
    كلمه كان رفت
    يِهش ثغر النجوم ويسطعَ
    ولما ينادى همس الشوق
    يقيف كل الزمن ويسمع
    عيونك ديل عيون أهلى
    حُنان زى نغمة فى مقطع
    بحبِك يا صباح العيد
    ويا فَرَح العريس السار
    واحِسّك فى سما الأزمان
    شمس بِتضَوى للمشوار
    زمان يا حلوه ساقنى الليل
    وغِبْتَ وضعتَ فى الأسفار
    ولّما لقيت عيونك ديل
    بديت اعشق عيون الدار


    وَحَاة ريدى اللى شاف طيفِك
    كتير قُباّل يلاقى ويشوف
    جراح الماضى بيك نامت
    وغابت كلُ رعشة خوف
    بحبك ومافى غيرك نور
    يهِل ويغمرُ طريق الشوف
    وما فى بَلاك نور بِسْطَع
    ولا فرحاً يسوقنى يطوف

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 3:05 am